الرئيسية / الرقية الشرعية / الرقية السابعة: كيف يعالج المرض

الرقية السابعة: كيف يعالج المرض

** اضغط هنا للتحميل

كيف يعالج المريض

ما جعل الله داء إلا وجعل له دواء:

أولا: نذهب إلى الطبيب العام فيفحص المريض ويعمل اللازم وحذار من طبيب غشاش.

ثانيا: إذا لم يوجد عنده مرض عضوي فيمكن أن يكون معه مرض نفسي فيعالج عند صاحب اختصاص، وحذار من طبيب غشاش.

ثالثا: إذا لم يوجد عند هذا ولا ذاك فينبغي أن يعالج بالرقية الشرعية وحذار من معالج غشاش. ولذلك عملنا هذا الموقع أللإلكتروني حتى يقرأ كل إنسان على نفسه ولا يذهب للعرافين الذين يدعون أنهم مشايخ :

وفي كل الأحوال يمكن أن يعالج المرض بالرقية الشرعية للمرض، شرط أن لا يؤخر ذلك عن إسعاف من يلزمه ذلك.

علاج الأمة في خمسة أشياء:

أولا: آية من كتاب الله وتشتمل على

1-أذكار الصباح والمساء.

2-الأوراد اليومية وغيرها.

3-الرقية الشرعية بأنواعها.

ثانيا: أو شربة من عسل:

وتشمل جميع الأدوية والوصفات والتي غالبا ما يكون العسل أهم مكوناتها: وكتابي الصيدلية النبوية يسهم في ذلك، وهو موجود على الموقع.

ثالثا: أو شرطة بمحجم: وهي الحجامة بأوقاتها وشروطها عند مختص، وليس من يعمل بجسمك أخاديد ولدمك نزيف ويقول بأنه حجام.

رابعا: أو الكيّ:  ولا أحب أن أكتوي، وهذه طريقة علاج قل من يتقنها.

خامسا:أو المشي: وهي الحركة لتحريك الدم وإيصاله بجدارة إلى جميع أنحاء الجسم. وإخراج العرق ليساعد الجسم على التخلص من السموم.

وينبثق عن هذه العلاجات أنواع  مهمة جدا من العلاجات المهمة وهي:

6:الصوم: وذلك للمساعدة الجسم على التخلص من السموم، وراحته من التخمة وكثرة الطعام، ولتعويده على الخشونة، ولتمرينه على أللأزمات.

7– التهوية: للأماكن الرطبة في الجسم كالإبط والفرج وخاصة الداخلية وأن تكون من القطن لا بولوسترين . فاللباس العربي الفضفاض خير لباس لأنه فيه تهوية للجسم. وليس فيه لإغلاق على الأماكن الرطبة في الجسم ولا يتسبب في التهابات نسائية.

8- وكذلك شم الهواء: برحلات سياحية بريئة ورفقة الصالحين، وتغيير الجو. وقد نصح به عمرو بن العاص الصحابة الكرام رضوان الله عليهم جميعا، وبذلك أنقذ باقي الجيش من طاعون عمواس الذي قضى على أكثر من ثلاثين ألف من جيش المسلمين.

9– إزالة الفضلات: كقص الإظفار وإزالة الشعر الزائد.

10- شرب الماء النقي: خاصة من العيون السليمة والآبار النظيفة.

11- النوم على وضوء وقيام الليل، فهو طاقة إيمانية وروحانية ونور على الصراط.

وينبغي الابتعاد عن:

1-الملوثات الغذائية كالهرمونات وأدوية الرش.

2-الملوثات الهوائية كدخان السيارات والمصانع والمحطات النووية عدا عن عادة التدخين السيئة.

3-الابتعاد عن الضوضاء: فالنوم بهدوء له فائدة كالغذاء.

4-عدم النوم في غرفة مضيئة : لأن الغدة الصنوبرية لا تفرز مادتها المقاومة للسرطان إلا في الظلمة التامة.

5-الحذر من المشروبات المصنعة بجميع أنواعها مهما كتب عليها أنها طبيعية حتى الحليب لأن أغلب الشركات همها الوحيد الشهرة لأخذ مال الناس ولو بالباطل.

6- الحذر من المنكهات الصناعية لأن أغلبها مضر بالصحة.

7-احذر من الإسراف: كامتلاء المعدة ولو بالماء.

8- تعوذ من الهم والغم والعجز والكسل والجبن والبخل ومن غلبة الدين وقهر الرجال. فالصحة النفسية ضرورية.

9-  الحذر من أن تبني جسما نظيفا على مزبلة المعاصي، فهي خزي في الدنيا وعار، وندامة في الآخرة ونار.

عن qudah

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: